فن الشلة

هي أحدى  الفنون الشعبية التقليدية ، كما انها تعتبر من الفلكلور الغنائي الموروث ويساهم في رسوخ وحفظ القصائد كونه يعتبر من الفنون الغنائية ويمارس هذا الفن في العديد من المحافظات في السلطنة.
 حيث تتمحور المسابقة على قيام المشارك بتقديم فن الشلة في وجود مجموعة من المحكمين من ذوي الخبرة ويتم تقييم المشارك حسب معايير محددة في تصفيات على مستوى النادي ثم المحافظة ثم السلطنة .
 
الأهداف:
  • تعزيز الموروث العُماني من الفنون الشعبية في الآجيال القادمة.
  • إكساب المشارك الثقة والخبرة من الاحتكاك بالمشاركين .

الإشتراطات الفنية:

  1. للمشارك الحرية في اختيار القصيدة.
  2. تعتبر المشاركة فردية ولا تعتمد المشاركة الجماعية.
  3. أن تكون القصيدة للمشارك أو لشاعر عماني ولا تقل عن 10 أبيات ولا تزيد عن 12 بيت.
  4. يجب ألا يكون العمل سبق المشاركة به او نشره في مواقع التواصل الاجتماعي او طرحه من قبل.
  5. يشترط خلو القصيدة من الأخطاء الوزنية.
  6. على المشارك التركيز في لحن الشلة والابتعاد عن اللحن الغنائي في الأداء.
  7. أن يلقي المشارك أحد فنون البادية في كل مرحلة من مراحل المسابقة الثالثة حسب اختياره ( همبل أو طارق أو التغرود).
  8. أن يلقي المشارك القصيدة في كل مرحلة من مراحل المسابقة الثالث أمام لجنة التحكيم وان لا تكون القصيدة مكررة.
  9. يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة وأسم ورقم هاتف المشارك
عناصر التقييم

  •     التحكم بدرجات الصوت
  •     لحن الشلة
  •     لغة الجسد (حركات اليد وتعابير الوجه)
  •     المظهر الخارجي والكاريزما
  •     خلو القصيدة من الأخطاء الوزنية

ملاحظة : قد يتم إضافة أو تعديل في عناصر التقييم حسب ما تراه لجنة التحكيم الرئيسية في المرحلتين الثانية والثالثة من تصفيات المسابقة.