تحديث الأخبار

  • 16/04/2019 الشؤون الرياضية ممثلة الرئيسية لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي تحتفل بتوزيع جوائز مسابقة الأندية للإبداع الشبابي برعاية معالي السيد بدر بن حمد البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية

    احتفلت وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في اللجنة الرئيسية لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي امس بتوزيع جوائز مسابقة الأندية للإبداع الشبابي برعاية معالي السيد بدر بن حمد البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية وبحضور معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وعدد من أصحاب المعالي والسعادة ولفيف من المدعوين ووسائل الإعلام بفندق جراند ميلينيوم، حيث قام معالي السيد راعي الحفل بتوزيع الجوائز بعد الانتهاء من إعلان الفائزين الثلاثة الأوائل في كل مسابقة واشتملت المسابقة على 14 مجالا: الإلقاء الشعري والخطابة والمسابقة الثقافية (عمانيات) لفئة من 10 إلى 15 سنة والتعليق الرياضي والمسابقة الثقافية ( شواهد التاريخ ) والفنون التشكيلية (الرسم) والتصوير لفئة من 16 إلى 22 سنة وفن الشلة والفنون التشكيلية ( الخط العربي ) والتصميم الرقمي (تطبيقات الهواتف) لفئة 23 إلى 30 سنة والمسرح والأفلام القصيرة والشعر الشعبي والشعر الفصيح بالإضافة إلى إعلان جوائز أول وثاني أفضل فريق إعلامي وإعلان جوائز أول وثاني أفضل لجنة شبابية على مستوى السلطنة وجوائز فردية في مجال المسرح.
    قائمة الفائزين
    حصل على المركز الأول في مسابقة الإلقاء الشعري الجلندى بن سالم العلوي من نادي ينقل وفي المركز الثاني مصعب بن صالح الشكيلي من نادي المصنعة والثالث ريان بنت احمد البلوشية من نادي قريات وفي مسابقة الشعر الشعبي المركز الأول علي بن محمد المجيني من نادي المصنعة وفي المركز الثاني عبدالله بن حمدان الكعبي من نادي النهضة والثالث ناظم بن مبارك البريدعي من نادي عمان .
    وحصل على المركز الأول في مسابقة الشعر الفصيح سالم بن محمد الرحبي من نادي سمائل وفي المركز الثاني عتاب بنت حمد الصلتية من نادي الاتفاق والثالث المعتصم بن مبارك الحبسي من نادي السيب وفي مسابقة الخطابة حصل سلطان بن سيف السرحي من نادي السويق على المركز الأول وفي المركز الثاني هاشم بن حفيظ باعمر من نادي النصر وفي المركز الثالث ساجدة بنت علي السريرية من نادي ينقل .
    وفي مسابقة فن الشلة حصل مانع بن الصغير المريمحي على المركز الأول من نادي الشباب وحصل ياسر بن حمد الحرسوسي على المركز الثاني من نادي الوسطى واحمد بن سعيد الخوذيري من نادي جعلان ومسابقة التعليق الرياضي في المركز الأول محمد بن راشد النحوي من نادي نزوى وعبدالله بن سعيد السنيدي من نادي الوحدة في المركز الثاني وعبدالله بن درويش الشحي من نادي خصب في المركز الثالث .
    وفي مسابقة التصوير الضوئي حصل على المركز الأول حسان بن محمد الغيلاني من نادي الكامل والوافي وفي المركز الثاني حور بنت درويش المقبالية من نادي النهضة وفي المركز الثالث عبدالباري بن خالد البندري من نادي صحار، وفي مسابقة التصميم الرقمي في المركز الأول هند بنت محمد القمشوعية من نادي السويق وفي المركز الثاني طلال بنت عبدالله الحبسي من نادي بهلا والثالث الفاروق بن ناصر الخياري من نادي الحمراء.
    وحصل ناصر بن سالم المقبالي من نادي ينقل على المركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية ( الرسم ) والثاني محمد بن خليفة الخميسي من نادي بهلا والثالث سحر بنت سيف الغافرية من نادي الرستاق وفي مسابقة الفنون التشكيلية ( الخط العربي ) في المركز الأول حسين بن سعيد الروشدي من نادي صحم وفي المركز الثاني اروى بنت حارث الرواحية من نادي مسقط والثالث محمد بن صالح الريامي من نادي عمان وفي مسابقة المسرح حصل عرض «ذات يوم » من نادي ينقل على المركز الأول وحصل عرض « الدجاجة » من نادي السويق على المركز الثاني وفي المركز الثالث عرض « جزيرة لانسيا» من نادي سمائل .
    وحصل على المركز الأول في مسابقة الأفلام القصيرة اسمهان بنت سليمان الهطالية من نادي بهلا والثاني بدور بنت سالم المنصورية من نادي السويق والثالث ربيع بن راشد اليعقوبي من نادي النهضة
    وحصل على المركز الأول في المسابقة الثقافية (عمانيات ) الفريق المكون من طيف بنت سالم الحمدانية وتسنيم بنت هاشل المالكي والزهراء بنت احمد الحراصي من نادي الشباب وحصل على المركز الثاني الفريق المكون من شذى بنت سالم المعشنية ورغد بنت احمد المعشنية وخيار بنت حاتم كوفان من نادي الاتحاد وحصل على المركز الثالث نادي قريات بالفريق المكون من كهلان بن سيف البطاشي وعمر بن خلفان البطاشي واحمد بن سعيد الريامي .
    وحصل الفريق المكون من سليمان بن سعيد الغشري وإبراهيم بن سعيد البحري وحمد بن سعود الخروصي من نادي الرستاق على المركز الأول في المسابقة الثقافية ( شواهد التاريخ ) وفي المركز الثاني نادي بهلا بالفريق المكون من اسعد بن مسعود الشكيلي وعماد بن هلال الشكيلي ومحمود بن سعيد الشكيلي والثالث نادي عبري بالفريق المكون من وهب بن سليمان السيفي وصالح بن محمد الجابري واحمد بن سعيد الشكيلي .
    وفي مجال جوائز المسرح فاز بجائزة أفضل مخرج في المركز الأول أسامة بن خميس السليمي من نادي سمائل والثاني الحارث بن طالب النوفلي من نادي السويق والثالث معتصم بن سيف الكلباني من نادي ينقل وفي جائزة افضل ممثل أول فاز بالمركز الأول عبدالله بن محمد المردوف من نادي ينقل والثاني قذافي بن سعود الريامي والثالث يوسف بن محمد الرواحي من نادي سمائل وفاز بجائزة افضل ممثل ثاني الأول صلاح بن سالم البطاشي من نادي قريات والثاني طالب بن سالم الوهيبي من نادي ينقل والثالث ماجد بن ناصر الشعيبي من نادي السويق وفاز بجائزة افضل نص مسرحي في المركز الأول أسامة بن زايد الشقصي من نادي السويق والثاني معتصم بن سيف الكلباني من نادي ينقل وفاز بجائزة افضل ممثلة ثانية عزيزة بنت علي المحروقية من نادي قريات وفاز بجائزة افضل سينوغرافيا مسرحية الدجاجة من نادي السويق والثاني مسرحية حزمة البرسيم والثالث مسرحية ذات يوم من نادي ينقل .

  • 11/11/2018 تنويه مهم ، على جميع المشاركين في المسابقة ضرورة القيام بتأكيد التسجيل خلال البريد الإلكتروني

    نوهت اللجنة الرئيسية لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي بأنه على جميع المشاركين في المسابقة بمختلف مجالاتها التأكد من قيامهم بخطوة تأكيد مشاركتهم في المسابقة وذلك من خلال الضغط على رابط ( تأكيد المشاركة ) والمرسل إلى المشارك في البريد الالكتروني المسجل في استمارة التسجيل، وفي حالة عدم العثور على رسالة التأكيد في علبة الوارد التأكد من وجودها في صندوق ( بريد  .إلكتروني غير هام 

  • 11/11/2018 تنويه هام ،، على جميع المشاركين المسجلين في المسابقة الثقافية ( عمانيات أو شواهد التاريخ) ضرورة تسجيل الفريق كامل والمكون من 3 أشخاص، ولن يكتمل التسجيل ما لم يتم إضافة جميع الأعضاء للفريق.

    على جميع المشاركين المسجلين في المسابقة الثقافية ( عمانيات أو شواهد التاريخ) ضرورة تسجيل الفريق كامل والمكون من 3 أشخاص، ولن يكتمل التسجيل ما لم يتم إضافة جميع الأعضاء للفريق.

  • 20/10/2018 اللجنة الرئيسية تعلن عن تخصيص جائزة لأفضل لجنة شبابية لكل محافظة وجائزتين على مستوى السلطنة

    في إطار حرص وزارة الشؤون الرياضية على تحفيز دور اللجان الشبابية بالأندية ، فأن اللجنة الرئيسية لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي قد أعلنت عن تعميم جائزة أفضل لجنة شبابية من خلال تخصيص جائزة على مستوى كل محافظة بإجمالي 9 جوائز بالإضافة إلى جائزتين على مستوى السلطنة للمركز الأول والثاني.

  • 08/10/2018 وزير الشؤون الرياضية يدشن الموقع الالكتروني لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي

    دشن معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية رسميا موقع مسابقة الأندية للإبداع الشبابي 2018 /‏‏‏ 2019 وبحضور سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل الوزارة وهشام بن جمعة السناني رئيس اللجنة المشرفة على المسابقة، ويأتي تدشين الموقع الإلكتروني للمسابقة تزامنا مع انطلاق المرحلة الأولى للمسابقة والتي تستمر حتى 31 ديسمبر وتكون فيها التصفيات على مستوى الأندية.
    وقد أوضح رئيس اللجنة المشرفة على المسابقة بأن التسجيل الإلكتروني يعتبر من أهم الإضافات التي تم إضافتها في المسابقة في نسختها السادسة وهو بلا شك سيسهم في توفير البيانات وتسهيل التسجيل للمستهدفين في المسابقة، كما أن تقسيم المجالات على فئات مختلفة سيجعل مجال المنافسة بين المشاركين كبيرا.

    التسجيل الإلكتروني

    وفي السياق ذاته أشارت رقية بنت سالم الجابرية عضوة اللجنة الرئيسية للمسابقة ورئيسة فريق التسجيل والإحصاء بأن التسجيل الإلكتروني يعتبر أحد أهم الإضافات لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي، حيث تم استحداث نظام إلكتروني مرتبط بالسجل المدني يساهم في تأسيس قاعدة بيانات للمشاركين ويختزل الوقت عند التنفيذ والجهد المبذول في التسجيل الورقي. وتابعت الجابرية بأن التسجيل يتم في خطوات بسيطه فأولا يجب اختيار الفئة العمرية وتحديد المسابقة وتسجيل الرقم المدني للتحقق من العمر، بعد ذلك يقوم المشارك بكتابة المعلومات الشخصية له ومعلومات أحد المعارف ويختار الرقم السري لاسم المستخدم الذي يحمل الرقم المدني وبهذه العملية تنتهي عملية التسجيل، كما يتم اعتماد مشاركته من قبل النادي بحيث تصله رسالة نصية وايميل بموعد وتاريخ المسابقة ومكان التنفيذ.

    فوائد النظام الإلكتروني

    وتابعت رئيسة فريق التسجيل والإحصاء بأن للنظام الالكتروني فوائد مختلفة منها الاطلاع على كافة المسابقات بشروطها العامة والفنية و معايير التقييم، ومعرفة أوقات تنفيذ المسابقات حسب كل ناد وفي حالة وجود أي تحديث يكون بشكل تلقائي بالموقع، كما أنه من الممكن التسجيل من أي مكان دون الحاجة للحضور للنادي إلا في فترة التقييم وإحضار الأعمال المرتبطة به، ومن بين فوائد النظام الإلكتروني أيضا النظام مرتبط بالسجل المدني بحيث يتحقق من استيفاء العمر لكل مسابقة حسب التقسيم الذي تم عمله من قبل اللجنة الرئيسية وتكون المشاركة في مجال واحد فقط لتصل للمشارك رسالة نصية وايميل لتأكيد مشاركته والوقت والمكان للتنفيذ، كما تم إضافة التحكيم الإلكتروني بحيث إن كل حكم يدخل درجات التقييم حسب المعايير التي تم توحيدها لجميع الأندية من قبل اللجنة الرئيسية ويستطيع الحكام إضافة التغذية الرجعية لكل متسابق بحيث يستفيد منها للمشاركة في السنوات القادمة، وتكون النتائج إلكترونية ويتم احتساب التقييم بأخذ متوسط التقييم في حالة وجود أكثر من حكم، وأن الفائز بالمركز الأول بشكل تلقائي يتم انتقاله للمشاركة في تصفيات المحافظة وكذلك الفائز، على مستوى المحافظة ينتقل بشكل تلقائي على مستوى السلطنة، كما أن فريق عمل المحافظة يستطيع الاطلاع على كافة مشاركات الأندية بالمسابقات وإعداد المسجلين بكل مسابقة بحيث يستطيع الإعداد لتصفيات المحافظة

  • 18/09/2018 وزارة الشؤون الرياضية تكشف عن تفاصيل النسخة السادسة من مسابقة الأندية للإبداع الشبابي

    كشفت وزارة الشؤون الرياضية ظهر أمس الثلاثاء الموافق 18 من سبتمبر الجاري تفاصيل النسخة السادسة لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي 2018/ 2019م، وذلك في قاعة المحاضرات بمبنى المشاريع في ديوان عام الوزارة، وبحضور الفاضل/ هشام بن جمعه السناني مدير عام مساعد للرعاية والتطوير الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية رئيس اللجنة الرئيسية للمسابقة وحضور أعضاء اللجنة الرئيسية للمسابقة والمشرفين على مجالات المسابقة ولفيف من وسائل الاعلام المختلفة.
     
    أهداف المسابقة
    وأكد هشام بن جمعه السناني مدير عام مساعد للرعاية والتطوير الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية رئيس اللجنة الرئيسية للمسابقة على دور المسابقة في تطوير العمل الشبابي بالأندية وتحقيق عدد من الأهداف التي رسمت عند تصميم مجالات المسابقة المختلفة فقال تهدف المسابقة إلى العمل على تفعيل العمل المؤسسي الشبابي بالأندية من خلال تفعيل دور اللجان الشبابية وتعزيز قيم المواطنة والهوية العمانية وكذلك تطوير قدرات ومهارات الشباب العماني، واكتشاف وابراز المواهب الشبابية والعمل على صقلها.
     
    وأوضح السناني أن النسخة السادسة لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي هي امتداد للنجاحات التي حققتها في النسخ الماضية ومنطلق لتوسيع مجالاتها لبعض الفئات فقال: ان النسخة السادسة رسمت لتؤكد النجاحات الماضية للمسابقة التي شارك فيها 44 ناديا لتسجل بذلك حراكا ثقافيا ورياضيا وفكريا وفنيا واسعا في الأندية الرياضية ومختلف المحافظات وعززت من دور الاندية كمؤسسة مجتمعية مفتوحة للجميع، حيث شهدت المشاركات توسعا ملحوظا في أعداد المشاركين في النسخ الماضية من خلال زيادة الاقبال من قبل الشباب في المشاركة في مختلف مجالات المسابقة، وهذا يؤكد دور الأندية في استقطاب المواهب المختلفة للمشاركة والجهود التي تقوم بها اللجان الشبابية فيها.
     
    الفئات العمرية ومجالات المسابقة:
    وأضاف هشام السناني في إطار التقييم المتواصل والمستمر للمسابقة من خلال إقامة ورش العمل واللقاءات مع رؤساء فرق العمل ورؤساء اللجان الشبابية بالأندية لتطوير المسابقة فقد تم استحداث فئة عمرية جديدة حيث ستكون المسابقة بثلاث فئات عمرية، الفئة الأولى للأعمار من (10 سنوات الى 15 سنة) والفئة العمرية الثانية من (16 سنة إلى 22 سنة)، والفئة العمرية الثالثة من أعمار (23 سنة إلى 30عاماً).
    وتشتمل هذه الفئات العمرية على عدت مجالات، حيث تتضمن الفئة العمرية الأولى من سن 10 سنوات إلى 15 سنة على ثلاث مجالات هي ( الإلقاء الشعري والمسابقة الثقافية (عمانيات) وفن الخطابة )، في حين ضمت الفئة العمرية الثانية للأعمار من سن (16 سنة وحتى 22 عاماً) عدة مجالات هي ( التصوير الضوئي والفنون التشكيلية (الرسم) ، المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ ) والتعليق الرياضي،) أما الفئة العمرية الثالثة من أعمار (23 سنة وحتى 30 عماً) تضمنت مجالات (الفنون التشكيلية ( الخط العربي)، والتصميم الرقمي فن الشلة) فين حين يستطيع المشاركين الواقع أعمارهم ما بين ( 16 – 30 ) عاما للمشاركة في مسابقة المسرح والأفلام القصيرة وكذلك في مسابقة الشعر بمجاليه الفصيح والشعبي، حيث تم تقنين الشروط الفنية لبعض المجالات.
    وأشار السناني بأن اللجنة الرئيسية للمسابقة وحرصا منها على مشاركة مختلف المواهب فقد عمدت على أن تكون المسابقة مفتوحة للعمانيين من الجنسين للأعمار المحددة سابقا، وتفعيلا لدور الأندية وتحقيق اهداف المسابقة وغاياتها فإن المشاركات لا تقبل إلا من خلال الأندية على أن يشارك المتسابق في مجال واحد فقط من مجالات المسابقة و يمثل ناديا واحدا فقط في جميع مراحل المسابقة، وان لا يكون العمل المرشح للمسابقة قد تمت المشاركة به سابقا أو تم نشره، وعلى المتسابق الالتزام بالموعد المحدد لتسليم العمل المشارك به في المرحلة الأولى (1 أكتوبر إلى 31 ديسمبر 2018م) حسب مواعيد الاستلام التي تحددها اللجان الشبابية بالأندية وكذلك الالتزام بكافة الشروط وفي حالة وجود مخالفة سوف لن يلتفت للعمل المشارك به، أما بالنسبة للنتائج فأن نتائج المسابقات على مستوى النادي تعتمد من اللجنة الشبابية بالنادي وقراراتها نهائية، وأن نتائج المسابقات على مستوى المحافظة وعلى مستوى السلطنة تعتمد من اللجنة الرئيسية و قراراتها نهائية، كما أن للجنة الرئيسية الحق في تحديد آليات المنافسة على مستوى المحافظات (عدد المحافظات في كل مجموعة ) وفق عدد الأندية المشاركة من كل محافظة،ويحق للجنة الرئيسية الاحتفاظ بالأعمال الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى على مستوى السلطنة في مسابقات الفنون التشكيلية ( الخط العربي – الرسم ) والتصوير الضوئي ويحق للمشاركين في غير ما ذكر المطالبة بأعمالهم بعد إنتهاء موسم المشاركة خلال الفترة من 1 – 31 مايو ، وتعتبر الأعمال ملكاً للجنة الرئيسية بعد انقضاء هذه الفترة.
     
    ثلاث مراحل
    وتناول رئيس اللجنة الرئيسية مراحل تنفيذ مسابقة الأندية للإبداع الشبابي فقال: ستقام التصفيات على ثلاث مراحل تبدأ المرحلة الأولى خلال الفترة من 1 أكتوبر 2018م وتنتهي في 31 ديسمبر 2018م وتكون على مستوى النادي، وتنطلق بعدها المرحلة الثانية خلال الفترة من 1 الى 28 فبراير 2019م ويتم التقييم فيها على مستوى المحافظة، فيما تقام المرحلة الثالثة والأخيرة من التصفيات خلال الفترة من 1 إلى 31 مارس 2019م وتكون على مستوى السلطنة.
     
    التسجيل الالكتروني
    أكد هشام السناني رئيس اللجنة الرئيسية للمسابقة بأنه سيتم المشاركة في مجالات المسابقة المختلفة عن طريق التسجيل الإلكتروني عن طريق موقع المسابقة الرسمي ، وأن تكون اذاعة الشبيبة هي الراعي الاذاعي للمسابقة.
     
    جائزة أفضل لجنة شبابية:
    أوضح هشام السناني بأن اللجنة لهذا العام استحدثت جائزة تشجيعية لأفضل لجنة شبابية بالأندية الرياضية سوف يتم منح الجائزة بناءا على تقيمها من قبل اللجنة الرئيسة وفرق العمل بالمحافظات حسب المعايير التي وضعتها اللجنة الرئيسية للمسابقة كآلية تنفيذ المسابقة والالتزام بخطة واضحة في تنفيذ المسابقة ووسائل الترويج عن المسابقة وكذلك التجاوب مع فرق العمل بالمحافظات وغيرها من المعايير .
     
    آلية التحكيم المركزي
    كما أضاف السناني بأن من بين التحديثات في هذة المسابقة فقد تقرر بأن تكون تحكيم المسابقت سيكون بشكل مركزي، حيث أن من بين محكمي المسابقات على مستوى المحافظى سيتواجد أحد المحكمي على مستوى السلطنة وذلك من أجل انتقاء الافضل وتعيين حكام ذوي خبرة لتكون المنافسة على مستوى السلطنة أقوى.
     
    نقاط تقييم للأندية
    واشار السناني بأن اللجنة الرئيسية للمسابقة واللجان الفرعية في المحافظات والاندية المشكلة يوجد بها عدد من المختصين من الوزارة ومن عدد من الجهات والمؤسسات الحكومية والمجتمعية ذات العلاقة لتقيم وتحكيم المجالات المختلفة للمسابقة حيث توجد لجان شبابية على مستوى الاندية وعلى مستوى المحافظات وعلى مستوى السلطنة حيث قامت اللجنة الرئيسية على مستوى السلطنة بتحديد الشروط التفصيلية لكل مجال واليت على ضوئها سيتم تحكيم المشاركات، موضحا ان اللجنة الرئيسية ستقوم بزيارة للمحافظات والالتقاء بالأندية لتشجيعها وتحفيزها على المشاركة الفاعلة، مؤكدا أن الاندية التي ستشارك في مختلف أنشطة وبرامج الوزارة التي تطرحها ومنها مسابقة الأندية للإبداع الشبابي ستمنح نقاط في تحكيم مسابقة كأس جلالة السلطان للشباب.
     
    شروط المسابقات:
    شروط مسابقة الشعر ( الفصيح – الشعبي)
    وقد وضعت اللجنة الرئيسية شروط لمسابقة الشعر بمجالية حيث أن المجال مفتوح لكافة المضامين الشعرية، وأن يكون النص من ابداع المشارك شخصيا وأن يكون تقييم النص بالإلقاء امام لجنة التحكيم، وأن لا يكون قد سبق نشر النص في الصحف أو المجلات أو اشترك بها في أية مسابقة أو فعالية أو أية جهة أخرى، كما لابد أن لا تقل أبيات القصيدة عن (12) بيتا للقصيدة العمودية ، و ( 5 ) مقاطع للقصيدة التفعيلية، ويشترط خلو النص من الأخطاء اللغوية والإملائية والوزنية، وأن يقدم المشارك نص جديد من إبداعه في كل مرحلة من مراحل المسابقة ، ولابد أن يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة .
     
    مسابقة المسرح
    يجب ان تكون الفرقة المتقدمة للمشاركة تمثل احد الأندية ، وتحمل مشاركتها اسم النادي، ويشترط بان يكون النص لكاتب عماني، وأن اختيار الموضوعات بما لا يتعارض مع العادات والتقاليد العمانية، ويجب اعتماد النص المسرحي من وزارة التراث والثقافة قبل العرض في المرحلتين من خلال التنسيق مع مديريات ودوائر الوزارة بالمحافظة وأن لا يكون العرض المسرحي المرشح للمسابقة قد تم عرضه مسبقاً أو المشاركة به بأحد المهرجانات المسرحية الداخلية أو الخارجية بشكل أو بآخر، ويشترط أيضا ان لا يزيد عدد افراد الفرقة ( الممثلين وطاقم العمل ) عن (20) فرد، ولابد أن تتراوح مدة العرض المسرحي المشارك ما بين ( 40 – 50 ) دقيقة، على أن تكون الجوائز للعرض المتكامل وتمنح جوائز تشجيعية للمجيدين اذا ما ارتأت اللجنة الرئيسية للمسابقة ذلك، ويجب توظيف الفضاء المسرحي في الرؤية الإخراجية من خلال عنصر الممثل والإضاءة والاكسسوار ويمكن الاستعانة ببعض قطع الديكور غير الثابت إذا لزم الأمر، كما يجوز ان تكون أعمار الفنيين للفرقة أكثر من 30 سنة ، ويشترط إرفاق استمارات المشاركين ونسخة من النص المعتمد من قبل وزارة التراث والثقافة (نسخة مطبوعة ونسخة محفوظة في CD ) مع صور شخصية ملونة ونسخ من البطاقة الشخصية للمشاركين والفريق الفني، كما يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة .
     
    مسابقة الأفلام القصيرة
    لابد أن يكون الفلم مبني على سيناريو وفكرة مناسبة تساهم في تقديم فلم هادف بحيث يناقش القضايا التي تهم الشباب العماني، ولا تقبل المشاركة بأكثر من عمل واحد لكل مشارك، ويشترط بأن مدة الفلم تتراوح من 3 الى 10 دقائق ، وأن يكون العمل المشارك من إنتـــاج عام 2018م، ولابد أن يكون قياس الفيديو: Full HD 1920 X 1080 ونوع الملفات: احد النظامين التاليين MOV أو AVIأو ويندوز صيغة WMV مع مراعاة ضبط اعلي جودة، ويجب توضيح اسم المخرج و ابرز المشاركين في صناعته بشكل منفصل عن الفلم القصيرويقدم في CD للنادي ووجود قصة وسيناريو واضح ذو مدخل وبناء مبدع.، وأن تكون جودة عالية للمونتاج من خلال الاختيار الأمثل للإضاءة وزوايا التصوير وتكوين الإطار، على أن يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة.
     
    مسابقة فن الخطابة
    ويشترط للمسابقة في فن الخطابة بأن يكون المشارك ملما بقواعد النحو بشكل سليم وتوظيف المهارات الابداعية في التعبير، وأن يقدم مضمون الخطابة وفق الموضوعات والمعايير المحددة من قبل لجنة التحكيم الرئيسية، ولابد بأن يقدم المشارك خطابه امام لجنة التحكيم باللغة العربية الفصحى، ويجب يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة .
     
    مسابقة فن الشلة
    وضمن شروط مسابقة فن الشلة بأن للمشارك له الحرية في اختيار القصيدة ويشترط المشاركة بشخص واحد فقط بحيث لا تعتمد على المجموعات، وأن تكون القصيدة لشاعر عماني ولا تقل عن 10 أبيات ولا تزيد عن 12 بيت، كما يجب ان لا يكون العمل سبق المشاركة به او نشرة في مواقع التواصل الاجتماعي او طرحه من قبل، ويشترط كذلك خلو القصيدة من الأخطاء الوزنية، وأن للمشارك الحرية في اختيار اللحن والأساليب المختلفة الاخرى المتصلة في هذا الشأن، على أن يُلقي المشارك القصيدة في كل مرحلة من مراحل المسابقة الثلاثة أمام لجنة التحكيم وان لا تكون القصيدة مكررة، ويتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة .
     
    المسابقة الثقافية ( عمانيات ، شواهد من التاريخ )
    وفي المسابقة الثقافية بمجاليها ( عمانيات وشواهد من التاريخ) يشترط فيها بأن يتكون كل فريق من ثلاثة متسابقين فقط مع مراعاة تعبئة استمارة المشاركة وارفاق البيانات المطلوبة، كما أن موضوعات المسابقة متنوعة في مختلف المجالات المرتبطة بالسلطنة ( السياحة ، الشخصيات العمانية ، الجغرافيا ، المعالم العمانية ، التاريخ ، المشاريع التنموية ، المعلومات العامة )، كما أن نظام المسابقة يكون ( اختيار متعدد) وتحدد عدد (10) أسئلة لكل فريق، وتكون المسابقة بنظام الإلقاء عند طرح الأسئلة .
     
    مسابقة الفنون التشكيلة ( الرسم – الخط العربي)
    ووضعت اللجنة شروط لمسابقة الفنون التشكيلية حيث يحق المشاركة بعمل واحد وفي مجال واحد فقط ، وان تكون الأعمال المقدمة حديثة الإنتاج ولم يسبق المشاركة بها في مسابقات مماثلة سوآء داخل السلطنة أو خارجها، وأن تقتصر الأعمال في الخط العربي على الخطوط الخمسة الاساسية وهي ( الثلث ـ النسخ ـ الفارسي ـ الديواني ـ الرقعة)، كما أن للفنان الحرية في تقديم رؤيته الفنية الخاصة فيما يتعلق بمضمون العمل الفني وصياغته الشكلية المستخدمة، ويحق للجنة التقييم استبعاد الأعمال المنسوخة أو المنقولة وإذا ثبت ذلك قبل أو أثناء أو بعده يحرم صاحبها من المشاركة في المسابقة، وأن لا تزيد مقاسات الأعمال الفنية عن ( 100 × 100 سم ) ، ولابد بأن يتم التقيد بإخراج العمل الفني بشكل مناسب، على أن يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل الفني مغلفا ولا تتحمل لجنة التحكيم المسئولية في حالة حدوث تلف للعمل عند التخزين ما لم يكن مغلفا.
     
    مسابقة التصوير الضوئي
    أما شروط مسابقة التصوير الضوئي فأنه لابد بان تكون الصورة المقدمة حديثة لعام 2018م ومن تصوير المشارك شخصيا وأن تكون المشاركة بصورة واحدة فقط ، وأن المشاركة مفتوحة في مختلف المواضيع، ويجب ان تكون الصورة المقدمة لم تحصل على درجة القبول في أي مسابقة محلية أو دولية ، كما ستخضع الصورة الى تقييم درجة القبول للصور من قبل لجنة التحكيم الرئيسية على مستوى السلطنة، على أن تقدم الصورة في قرص مدمج (CD) وبجودة عالية ومطبوعة بمقاس لا يقل عن (8) بوصة ( 20سم ) كحد ادنى لأقصر ضلع في الصورة ، ولا تزيد عن ( 16) بوصة ( 40 سم ) كحد اقصى لأطول ضلع ، وتقبل الصورة بين هذين المقاسين، كما تقبل الصورة الملتقطة بكاميرات رقمية والمعالجة رقميا ولا تقبل الصورة الملتقطة بكاميرات الهاتف النقال، ويتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة .
     
    مسابقة إلقاء الشعر
    وفي مسابقة إلقاء الشعر فالمجال مفتوح لكافة المضامين الشعرية، كما أن إلقاء القصيدة أمام لجنة التحكيم في مختلف مراحل المسابقة، كما يشترط خلو القصيدة من الأخطاء الإملائية واللفظية والوزنية، ولابد بأن يكون التقييم حسب إستمارة المعايير المحددة من اللجنة، على أن يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة ويقدم العمل ورقي داخل مظروف يكتب عليه نوع المشاركة .
     
    مسابقة التصميم الرقمي
    أما في مسابقة التصميم الرقمي والتي تختص بتطبيقات الهواتف الذكية بأنه لابد أن لا يكون التطبيق سبق المشاركة به بأي مسابقة أو استخدم من قبل، وأن يتطابق التطبيق مع الشروط والمقاييس الفنية، ويشترط أيضا سهولة استخدام التطبيق ووضوح خطوات تقديم أو طلب الخدمة، ولابد من إكمال إجراءات تقديم الخدمة إلكترونياً ( services delivery، وأن تكون هناك خطة إستدامة التطبيق ( الإستمرارية )، وكذلك وجود مادة شارحة كيفية الاستخدام ( دليل الاستخدام ) ومادة تسويقية )، على أن يتم تحميل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني (إن أمكن ) حسب الفترة المحددة ويقدم العمل في ( CD ) أو ( FLASH ) يكتب عليه نوع المشاركة .
     
    مسابقة التعليق الرياضي
    ويجب على المشارك إعداد مقطع التعليق في أي رياضة فردية أو جماعية للمشاركة في مسابقة التعليق الرياضي، وأن لا يتجاوز مدة التعليق عن ( ثلاث دقائق ) ولا يقل عن دقيقة، على أن يتم تقييم المشارك في جميع مراحل المسابقة بالتعليق المباشر أمام لجنة التحكيم، ولا يسمح بمشاركة المعلقين الرياضيين المنتسبين لوسائل الاعلام المحلية والخارجية أو سبق لهم التعاقد معهم ، كما يجب على المشارك تقديم مقطع تسجيلي (فيديو لا يتعدى 30 ثانية) يظهر فيه المشارك وهو يعلق على مباراة من اختياره ، و تحمل مادة المشاركة عن طريق الموقع الإلكتروني حسب الفترة المحددة .