تحديث الأخبار

  • 26/09/2019 إطلاق دليل مسابقة الأندية للإبداع الشبابي 2020/2019 متضمنا (14) مجالا

    أبرز ما جاء في دليل المسابقة لموسم 2020/2019 
     
     في إطار التقييم المتواصل والمستمر للمسابقة من خلال إقامة ورش العمل واللقاءات مع رؤساء فرق العمل ورؤساء اللجان الشبابية بالأندية لتطوير المسابقة، واستنادا إلى تقييم المسابقة في الموسم السادس والذي شمل ملاحظات فرق العمل بالمحافظات واللجان الشبابية بالأندية، إضافة إلى ورشة التقييم التي عقدت عقب انتهاء النسخة السابقة مع لجان التحكيم لمجالات المسابقة، فقد تم إجراء تعديلات على الفئات العمرية للمسابقة والتي جاءت على النحو التالي: الفئة الأولى للأعمار من (10 سنوات إلى 15 سنة) والفئة العمرية الثانية من (16 سنة إلى 25 سنة)، والفئة العمرية الثالثة من أعمار (18 سنة إلى 30 عاما)، والفئة العمرية الرابعة من 15 إلى 30 عاماً).
     
     
     
    للمزيد من التفاصيل إفتح الرابط أدناه  
     

  • 17/09/2019 اللجنة الرئيسية تكشف في المؤتمر الصحفي عن تفاصيل النسخة السابعة من مسابقة الأندية للإبداع الشبابي 2020/2019

    كشفت وزارة الشؤون الرياضية ظهر أمس الاثنين تفاصيل النسخة السابعة من مسابقة الأندية للإبداع الشبابي للموسم 2019/‏‏‏2020م، وذلك في قاعة المحاضرات بمبنى المشاريع في ديوان عام الوزارة، وبحضور هشام بن جمعه السناني مدير عام مساعد للرعاية والتطوير الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية رئيس اللجنة الرئيسية للمسابقة وأعضاء اللجنة الرئيسية للمسابقة والمشرفين على مجالات المسابقة ولفيف من وسائل الإعلام المختلفة. وأكد هشام بن جمعه السناني على دور المسابقة في تطوير العمل الشبابي بالأندية وتحقيق عدد من الأهداف التي رسمت عند تصميم مجالات المسابقة المختلفة فقال تهدف المسابقة إلى العمل على تطوير العمل الشبابي المؤسسي لتشجيع واستقطاب المجيدين والمبدعين في مختلف الأنشطة الشبابية وتنمية قدراتهم، وتمكين شباب الأندية من التفاعل مع مختلف الأنشطة الثقافية والاجتماعية والفنية والرياضية وربطها بقضايا المجتمع، كما تهدف المسابقة إلى استقطاب الشباب للأندية والمجمعات الرياضية لتصبح لهم مراكز لإبداعاتهم في مختلف المجالات.
    وأوضح السناني أن النسخة السابعة لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي هي امتداد للنجاحات التي حققتها في النسخ الماضية ومنطلق لتوسيع مجالاتها لبعض الفئات فقال: إن النسخة السادسة رسمت لتؤكد النجاحات الماضية للمسابقة التي شارك فيها 44 ناديا لتسجل بذلك حراكا ثقافيا ورياضيا وفكريا وفنيا واسعا في الأندية الرياضية ومختلف المحافظات وعززت من دور الأندية كمؤسسة مجتمعية مفتوحة للجميع، حيث شهدت المشاركات توسعا ملحوظا في أعداد المشاركين في النسخ الماضية من خلال زيادة الإقبال من قبل الشباب في المشاركة في مختلف مجالات المسابقة، وهذا يؤكد دور الأندية في استقطاب المواهب المختلفة للمشاركة والجهود التي تقوم بها اللجان الشبابية فيها.

    وأوضح السناني بأن الوزارة قررت هذا العام مشاركة خمسة مراكز رياضية معتمدة هي: (المركز الرياضي بولاية العامرات بمحافظة مسقط، والمركز الرياضي بولاية أزكي بمحافظة الداخلية، والمركز الرياضي بولاية نخل بمحافظة جنوب الباطنة، والمركز الرياضي بولاية ضنك بمحافظة الظاهرة، والمركز الرياضي بولاية دماء والطائيين بمحافظة شمال الشرقية) مؤكداً بأن هذه المركز ستكون إضافة مهمة للمسابقة وأعطى الشباب فرصة للمشاركة في مجالات المسابقة المختلفة، وهي تعد تجربة أولى ستخضع للتقييم خلال هذا الموسم والنظر في إمكانية التوسع في مشاركة باقي المراكز الرياضية بعد استيفاءها لمعايير المشاركة.
     
     

    الفئات العمرية ومجالات المسابقة

    وأضاف هشام السناني في إطار التقييم المتواصل والمستمر للمسابقة من خلال إقامة ورش العمل واللقاءات مع رؤساء فرق العمل ورؤساء اللجان الشبابية بالأندية لتطوير المسابقة، واستنادا إلى تقييم المسابقة في الموسم السادس والذي شمل ملاحظات فرق العمل بالمحافظات واللجان الشبابية بالأندية، إضافة إلى ورشة التقييم التي عقدت عقب انتهاء النسخة السابقة مع لجان التحكيم لمجالات المسابقة، فقد تم إجراء تعديلات على الفئات العمرية للمسابقة والتي جاءت على النحو التالي: الفئة الأولى للأعمار من (10 سنوات إلى 15 سنة) والفئة العمرية الثانية من (16 سنة إلى 25 سنة)، والفئة العمرية الثالثة من أعمار (18 سنة إلى 30 عاما)، والفئة العمرية الرابعة من 15 إلى 30 عاماً).
    وتشتمل هذه الفئات العمرية على عدة مجالات، حيث تتضمن الفئة العمرية الأولى من سن 10 سنوات إلى 15 سنة على ثلاث مجالات هي ( الإلقاء الشعري والمسابقة الثقافية (عمانيات) وفن الخطابة )، في حين ضمت الفئة العمرية الثانية للأعمار من سن (16 سنة وحتى 25 عاماً) عدة مجالات هي ( فن الشلة والتصوير الضوئي والفنون التشكيلية (الرسم)، المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ والتعليق الرياضي) أما الفئة العمرية الثالثة من أعمار (18 سنة وحتى 30 عاماً) تضمنت مجالات (الفنون التشكيلية ( الخط العربي)، والتصميم الرقمي (تطبيقات الهواتف الذكية) والأفلام الروائية والأفلام القصيرة الشعر بمجاليه الفصيح والشعبي) أما الفئة العمرية الرابعة من سن (15 سنة إلى 30 عاماً) فضمت مسابقة المسرح.

    مسابقة مفتوحة

    وأشار السناني بأن اللجنة الرئيسية للمسابقة وحرصا منها على مشاركة مختلف المواهب فقد عمدت على أن تكون المسابقة مفتوحة للعمانيين من الجنسين للأعمار المحددة سابقا، وتفعيلا لدور الأندية وتحقيق أهداف المسابقة وغاياتها فإن المشاركات لا تقبل إلا من خلال الأندية على أن يشارك المتسابق في مجال واحد فقط من مجالات المسابقة ويمثل ناديا واحدا فقط في جميع مراحل المسابقة، وأن لا يكون العمل المرشح للمسابقة قد تمت المشاركة به سابقا أو تم نشره، وعلى المتسابق الالتزام بالموعد المحدد لتسليم العمل المشارك به في المرحلة الأولى (1 أكتوبر إلى 31 ديسمبر 2019م) حسب مواعيد الاستلام التي تحددها اللجان الشبابية بالأندية وكذلك الالتزام بكافة الشروط وفي حالة وجود مخالفة سوف لن يلتفت للعمل المشارك به، أما بالنسبة للنتائج فإن نتائج المسابقات على مستوى النادي تعتمد من اللجنة الشبابية بالنادي وقراراتها نهائية، وأن نتائج المسابقات على مستوى المحافظة وعلى مستوى السلطنة تعتمد من اللجنة الرئيسية وقراراتها نهائية، كما أن للجنة الرئيسية الحق في تحديد آليات المنافسة على مستوى المحافظات (عدد المحافظات في كل مجموعة ) وفق عدد الأندية المشاركة من كل محافظة، ويحق للجنة الرئيسية الاحتفاظ بالأعمال الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى على مستوى السلطنة في مسابقات الفنون التشكيلية (الخط العربي – الرسم ) والتصوير الضوئي ويحق للمشاركين في غير ما ذكر المطالبة بأعمالهم بعد انتهاء موسم المشاركة خلال الفترة من 1 إلى31 مايو، وتعتبر الأعمال ملكا للجنة الرئيسية بعد انقضاء هذه الفترة.

    ثلاث مراحل

    وتناول رئيس اللجنة الرئيسية مراحل تنفيذ مسابقة الأندية للإبداع الشبابي فقال: ستقام التصفيات على ثلاث مراحل تبدأ المرحلة الأولى خلال الفترة من 1 أكتوبر 2019م وتنتهي في 31 ديسمبر 2019م وتكون على مستوى النادي، وتنطلق بعدها المرحلة الثانية خلال الفترة من 1 إلى 28 فبراير 2020م ويتم التقييم فيها على مستوى المحافظة، فيما تقام المرحلة الثالثة والأخيرة من التصفيات خلال الفترة من 1 إلى 31 مارس 2020م وتكون على مستوى السلطنة.

    التسجيل الإلكتروني

    أكد هشام السناني رئيس اللجنة الرئيسية للمسابقة بأنه سيتم المشاركة في مجالات المسابقة المختلفة عن طريق التسجيل الإلكتروني عن طريق موقع المسابقة الرسمي.

    أفضل لجنة شبابية

    أوضح هشام السناني بأن اللجنة الرئيسية للمسابقة قد خصصت جائزة لأفضل لجنة شبابية بالأندية والمراكز الرياضية سوف يتم منح الجائزة بناء على تقييمها من قبل اللجنة الرئيسة وفرق العمل بالمحافظات حسب المعايير التي وضعتها اللجنة الرئيسية للمسابقة كآلية تنفيذ المسابقة والالتزام بخطة واضحة في تنفيذ المسابقة ووسائل الترويج عن المسابقة وكذلك التجاوب مع فرق العمل بالمحافظات وغيرها من المعايير، كما أن اللجنة الرئيسية قد خصصت جائزة لثاني أفضل لجنة شبابية للمحافظات التي يزيد عدد الأندية والمراكز عن 5 .

    أفضل فريق إعلامي

    وأشار السناني بأن اللجنة الرئيسية للمسابقة لهذا العام ستقيم جائزة لأفضل فريق إعلامي بالمسابقة تستهدف الفرق الإعلامية التطوعية التابعة للأندية الرياضية أو المراكز الرياضية المعتمدة، حيث ستقوم الفرق الإعلامية بتغطية منافسات وتصفيات مسابقة الأندية للإبداع الشبابي والتي ستقام على مستوى الأندية والمحافظات ومن ثم النهائيات على مستوى السلطنة.

    آلية التحكيم المركزي

    كما أضاف السناني بأن من بين التحديثات في هذه المسابقة فقد تقرر بأن يكون تحكيم المسابقات بشكل مركزي خلال المرحلتين الثانية والثالثة، حيث أن من بين محكمي المسابقات على مستوى المحافظة سيتواجد أحد المحكمي على مستوى السلطنة وذلك من أجل انتقاء الأفضل وتعيين حكام ذوي خبرة لتكون المنافسة على مستوى السلطنة أقوى.

    نقاط تقييم للأندية

    وأشار السناني بأن اللجنة الرئيسية للمسابقة واللجان الفرعية في المحافظات والأندية المشكلة يوجد بها عدد من المختصين من الوزارة ومن عدد من الجهات والمؤسسات الحكومية والمجتمعية ذات العلاقة لتقيم وتحكيم المجالات المختلفة للمسابقة حيث توجد لجان شبابية على مستوى الأندية وعلى مستوى المحافظات وعلى مستوى السلطنة حيث قامت اللجنة الرئيسية على مستوى السلطنة بتحديد الشروط التفصيلية لكل مجال والتي على ضوئها سيتم تحكيم المشاركات، موضحا أن اللجنة الرئيسية ستقوم بزيارة للمحافظات والالتقاء بالأندية لتشجيعها وتحفيزها على المشاركة الفاعلة، مؤكدا أن الأندية التي ستشارك في مختلف أنشطة وبرامج الوزارة التي تطرحها ومنها مسابقة الأندية للإبداع الشبابي ستمنح نقاطا في تحكيم مسابقة كأس جلالة السلطان للشباب.